0 تصويتات
سُئل سبتمبر 16 في تصنيف إسلامية بواسطة (1.7مليون نقاط)

موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف مقدمة وخاتمة

موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف بالعناصر

تعبير عن المولد النبوي الشريف للاطفال

موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف للصف الخامس الابتدائي

بحث عن المولد النبوي الشريف كامل pdf

موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف لسنة رابعة ابتدائي

موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف مقدمة وخاتمة موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف بالعناصر تعبير عن المولد النبوي الشريف للاطفال موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف للصف الخامس الابتدائي بحث عن المولد النبوي الشريف كامل pdf موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف لسنة رابعة ابتدائي

موضوع تعبير عن المولد النبوي الشريف مقدمة وخاتمة

تكون الإجابة الصحيحة كالتالي /

اولا : مقدمة موضوع عن الاحتفاء بالمولد النبوي 

اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، إنَّ يوم المولد النبوي الشريف هو يوم مبارك من أيام السنة الهجرية، وهو اليوم الذي يصادف ذكرى ولادة رسول الله محمد صلَّى الله عليه وسلَّم، هذه الولادة التي بدأت بها رحلة نقل العالم والبشرية جمعاء وشبه الجزيرة العربية على وجه الخصوص من ظلمات الجاهلية والعصبية القبلية إلى نور الإسلام والإيمان، وإلى الحق والعدالة والرحمة والسلام.

بداية موضوع تعبير عن المولد النبوي :

اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين : لقد ولد النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- في مثل هذا اليوم، في يوم الثاني عشر من ربيع الأول من عام الفيل، فأشرقت بولادته أنوار ونجوم، وبدأت بهذه الولادة مسيرة التصحيح، ونقل الأمة العربية والعالم بأسره من غياهب الجهل والظلام والعصبية القبلية إلى نور الإيمان والإسلام والتوحيد، من تفرقة العنصرية والعبودية إلى توحيد الله رب العالمين، إلى الشرع الذي جعل الناس جميعًا سواسية بالحق، جاء الحبيب المصطفى في مثل هذا اليوم يتيم الأب، فقد مات أبوه عبد الله وهو في بطن أمه، فعاش في كنف جده عبد المطلب سنواته الأولى، وما أنْ بلغ السادسة من العمر حتَّى صار يتيمَ الأب والأم، فقد توفّيت أمه آمنة بنت وهب.

وقد عاش رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في مكة المكرمة بين أهله وناسه، عاش أمينًا صادقًا لا يرون منه إلَّا الخير، ولا يرى منهم إلَّا الأذى والعداء والضرر، ولكنَّه عاش كريمًا طاهرًا أمينًا مأمونًا، يأمنونه على أموالهم وعيالهم في وقت عداوتهم له وكرههم له، عاش واثقًا من الله -سبحانه وتعالى- سوف يصدق وعده، وسوف تعلو كلمة الله تعالى في نهاية الأمر، وهذا ما حدث تمامًا، فقد شاء الله رب العالمين للنبي الكريم وللمسلمين أن تكون كلمة التوحيد في نهاية الأمر هي العليا، وأن تكون ولادة المصطفى بداية للنور والضياء، تلك الليلة التي يقول فيها الذين حضروا ولادة الحبيب أنَّ ضياء تلك الليلة كان عظيمًا، حتَّى كأن نجوم السماء قد سقطت على الأرض، فصلَّى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

الخاتمة للموضوع اعلاه:

حيث وقد ولد المصطفى -عليه الصَّلاة والسَّلام- وعاش حياته كاملة يعلمنا الالتزام بشرع الله تبارك وتعالى، لذا فمن المفروض علينا جميعًا أن نحسن الاقتداء به وأن نجعل من يوم مولده الشريف في كل سنة يومًا نتذكر فيه وصايا رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، ويومًا نسعى فيه إلى تحقيق ما أمر به الله تعالى على لسان رسوله الكريم، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه سبتمبر 16 بواسطة (1.7مليون نقاط)
 
أفضل إجابة

بداية موضوع تعبير عن المولد النبوي :

اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين : لقد ولد النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- في مثل هذا اليوم، في يوم الثاني عشر من ربيع الأول من عام الفيل، فأشرقت بولادته أنوار ونجوم، وبدأت بهذه الولادة مسيرة التصحيح، ونقل الأمة العربية والعالم بأسره من غياهب الجهل والظلام والعصبية القبلية إلى نور الإيمان والإسلام والتوحيد، من تفرقة العنصرية والعبودية إلى توحيد الله رب العالمين، إلى الشرع الذي جعل الناس جميعًا سواسية بالحق، جاء الحبيب المصطفى في مثل هذا اليوم يتيم الأب، فقد مات أبوه عبد الله وهو في بطن أمه، فعاش في كنف جده عبد المطلب سنواته الأولى، وما أنْ بلغ السادسة من العمر حتَّى صار يتيمَ الأب والأم، فقد توفّيت أمه آمنة بنت وهب.

وقد عاش رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في مكة المكرمة بين أهله وناسه، عاش أمينًا صادقًا لا يرون منه إلَّا الخير، ولا يرى منهم إلَّا الأذى والعداء والضرر، ولكنَّه عاش كريمًا طاهرًا أمينًا مأمونًا، يأمنونه على أموالهم وعيالهم في وقت عداوتهم له وكرههم له، عاش واثقًا من الله -سبحانه وتعالى- سوف يصدق وعده، وسوف تعلو كلمة الله تعالى في نهاية الأمر، وهذا ما حدث تمامًا، فقد شاء الله رب العالمين للنبي الكريم وللمسلمين أن تكون كلمة التوحيد في نهاية الأمر هي العليا، وأن تكون ولادة المصطفى بداية للنور والضياء، تلك الليلة التي يقول فيها الذين حضروا ولادة الحبيب أنَّ ضياء تلك الليلة كان عظيمًا، حتَّى كأن نجوم السماء قد سقطت على الأرض، فصلَّى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

الخاتمة للموضوع اعلاه:

حيث وقد ولد المصطفى -عليه الصَّلاة والسَّلام- وعاش حياته كاملة يعلمنا الالتزام بشرع الله تبارك وتعالى، لذا فمن المفروض علينا جميعًا أن نحسن الاقتداء به وأن نجعل من يوم مولده الشريف في كل سنة يومًا نتذكر فيه وصايا رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، ويومًا نسعى فيه إلى تحقيق ما أمر به الله تعالى على لسان رسوله الكريم، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
مرحبًا بك إلى موقع مدينة العلم، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...